منتديات شامله تهتم بجميع امور الشباب
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مقالات و كتاب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صابر
(مشرف منتدى كلام فى السياسه)


عدد الرسائل : 77
العمر : 28
الموقع : http://sana.yoo7.com
تاريخ التسجيل : 21/05/2008

مُساهمةموضوع: مقالات و كتاب   السبت مايو 31, 2008 1:24 am



فرق إنقاذ.. لانتشال الشباب من بحور الإدمان! مع تحيات منتدى سنا للشباب
للادمان والمخدرات اضرار تصيب الشباب المصري في مقتل مما يترتب عليه اثار ذات ابعاد اجتماعية واقتصادية وقانونية ودينية ونفسية وثقافية .
ظاهرة الادمان والتعاطي اثارت انتباه الخبراء والمسئولين عن الشباب ودعتهم لمناقشتها وتسليط الضوء عليها للمساهمة في توعية المجتمع بخطورتها.
في هذا السياق نظم المجلس القومي للشباب بالتعاون مع المجلس القومي لمكافحة الادمان برنامجا تدريبيا لاعداد قيادات شبابية لمواجهة الادمان والمخدرات. تضمن البرنامج عقد ست دورات تدريبية بمقر المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية بمشاركة 180 شابا وفتاة في الفترة من 18 مايو الجاري وحتي 19 يونيو القادم يهدف البرنامج الي توعية الشباب بمخاطر تعاطي المخدرات وايجاد جيل واع يكون بمثابة فرق انقاذ لانتشال الشباب والمجتمع من بحور الادمان وتعاطي المخدرات.
هيثم دياب حاصل علي دبلوم تجارة - يقول : دائما ما يفقد الشباب القدوة التي تقوده للطرق الصحيحة لمواجهة اي ظواهر او احداث سلبية تعود بالسلب عليهم ويعلمون خطرها واثارها المجتمعية بالاضافة الي اهمية وجود دور الاسرة وترابطها مع بعضها البعض وتمسكها بالقيم الدينية التي تبني المجتمع وتربطه بعضه ببعض حتي لا يتأثر توجه الفرد بمغريات العصر التي تخرطه وتتدلي به الي الهلاك.
جيهان العربي - حاصلة علي بكالوريوس تجارة تقول يجب ان نعمل نحن الشباب علي افادة زملائنا وتوعيتهم باضرار التدخين وتعاطي المخدرات ومشاركة الاسرة في نقل هذه التوعية والعمل علي نشرها بين افراد الاسرة حتي لا يتأثر اي فرد بها باي مؤثرات خارجية تواجهنا - جيل الشباب - نتيجة الغلاء والبطالة والمؤثرات التكنولوجية ووسائل بث هذه الافكار الهدامة التي لا يجني منها اتباعها الا الامراض والفشل والوقوع في المحظور نتيجة بعدهم عن القدوة والمعلومة الصحيحة.
عبدالله رمضان - حاصل علي دبلوم صنايع- يقول ان علاج اي ظاهرة مجتمعية تخص الشباب والمجتمع كله يأتي من خلال توعية الشباب بمخاطرها ودعمهم للمساهمة في القضاء عليها واثارها السلبية والنفسية واضرارها وتشجيعهم علي عمل دورات وحملات توعية بعد دعمهم من قبل الجهات المختصة.
مصطفي صبحي - حاصل علي دبلوم تجارة- يقول: هذه الدورات تتيح لنا المعرفة والتوعية العلمية المطلوبة لنا - جيل الشباب - بعد ان كنا نفقد التوجه والمعرفة باخطار الادمان والمخدرات لان اغلب الشباب يقع في الاخطاء نتيجة عدم التوعية ونتيج اغراء الاصدقاء والاختلاط الذي يؤثر بالسلب علي نسبة كبيرة من الشباب فلو وجدت هذه التوعية واتيحت بسهولة وبمعلومات علمية ومبسطة بواسطة الخبراء سوف يقتدي الشباب بهم وسينشر هذه المعلومات علي ذويه واصدقائه بعدم الوقوع والانخراط في هذه الظاهرة.
مقاومة الظاهرة
اكد د. محمد صفي الدين خربوش رئيس المجلس القومي للشباب علي ان ظاهرة الادمان والتعاطي هي ظاهرة عالمية تزداد مع ما يشهده العالم من توسع كبير في استخدام شبكات المعلومات ووسائل الاتصال والاعلام الاكثر تطورا ، مع الاخذ في الاعتبار ان قضية الادمان تمس الامن القومي، وكون الشباب هم الفئة المستهدفة يستلزم مقاومة ومحاربة الظاهرة من جانب الشباب انفسهم.
اضاف د. خربوش ان اعداد القيادات الشبابية افضل طريق لمحاربة المخدرات مع ايماننا بان الشباب في كل امة يمثل بالنسبة لها افضل ما لديها من ثروات ، من ثم ان البرامج التي ينظمها المجلس القومي للشباب بالتعاون مع المجلس القومي لمكافحة وعلاج الادمان تستهدف تفعيل خطة المواجهة القومية للمخدرات خلال المرحلة المقبلة، مشيرا الي ان تضافر الجهود وتنسيق المواقف والرؤي بين المؤسسات والهيئات والاجهزة العلمية يؤتي افضل الثمار في مواجهة هذه الظاهرة التي تؤثر ليس علي الشباب فقط بل علي المجتمع ككل.
وذكر الدكتور خربوش ان الدورات تزرع نواة لنشر الثقافة المعرفية وسط مجموعات الشباب وتدريبهم ليكونوا نموذجا يصل اليهم ويكونوا قيادة سواء في معسكرات او رحلات او مراكز شباب وانقاذ من وقع في بحور الادمان حتي لا يهوي ويؤثر علي مجتمعه والعمل علي اعطائه الثقة بنفسه بانه قادر علي احداث تغيير و.
الأبعاد الجسيمة
من جانبه اكدت د. انعام عبد الجواد المستشار بالمركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية والمشرف علي البرنامج ان الدورات التدريبية لقادة الشباب في مواجهة المخدرات تأتي لتوعية الشباب بالاثار الجسيمة التي يخلفها التعاطي والادمان للمخدرات وتأثيرها علي جسم الانسان بالابعاد المختلفة للظاهرة والعوامل التي تسهم في انتشار سبل التعاطي والادمان والمتغيرات التي تطرأ علي المجتمع نتاج هذه الظاهرة.
واشارت د. انعام الي ان الفقر والبطالة يأتيان في مقدمة العوامل الاساسية المؤدية لانتشار الظاهرة وما يرتبط بهما من مشكلات اقتصادية تؤثر علي المجتمع واقتصاديات الدولة نفسها لما لهذا التأثير من جانب اغلب الافراد والمجموعات التي تتعاطي المخدرات.
وقالت د. انعام ان العوامل الثقافية التي تؤثر علي انتشار ظاهرة المخدرات والادمان تأتي نتيجة انتشار ثقافة التعاطي تحت ظروف معينة وما تعكسه من فوضي مجتمعية بنشر ثقافة التعاطي بين الشباب بمفهوم انها تقوي الجسم والعضلات وتنبه المخ بثقافة مزيفة والتي تتطلب توعيتهم الوعي الثقافي المقوم لمحاربة هذه الظاهرة والاثار التي يحدثها التعاطي من خلال الثقافة العلمية التي ترتكز علي الابعاد المقومة لمحاربة المخدرات.
وأكدت مستشار المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية الي ضرورة توعية الشباب بالبعد القانوني ومدي خضوع المتعاطي للمخدرات للقواعد القانونية التي تردعه وتجبره علي الاقلاع عن الادمان ونشر الثقافة القانونية ومدي العقوبات التي تردعهم.
الي جانب اظهار الرؤية الدينية من قبل رجال الدين وعلماء الازهر الشريف ومعرفة الي اي مدي يكون لهذه الظاهرة من اكراه وحرمانية تستنكرها الديانات السماوية وتحرمها لما تعكسه من آثار مجتمعية ومواجهة الظاهرة بواسطة اساتذة الاعلام لتناول البعد الاعلامي ودوره في مواجهة المخدرات وايجاد مناخ اعلامي توعوي يؤهل الشباب لانقاذ ذويهم من بحور الادمان والتعاطي.
آفة العصر
اكد الدكتور منصور مغاوري استاذ ورئيس قسم المجتمعات الريفية والبدوية بالمركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية علي ان المخدرات تؤثر علي المجتمع ككل وعلي الفرد وعلي الاسرة وعلي الدخل القومي لاي بلد وتؤثر علي جميع العوامل الانتاجية في المجتمع خاصة الشباب باعتبارهم النواة المحببة في اي مجتمع التي تستهدفها اي قوة مؤثرة تهدف الي تدمير الشباب والقوي العاملة باي دولة، ويجعل الشباب ينجرف تجاه تيارات اخري من الارهاب والسرقة والقتل والنصب.
واشار الدكتور مغاوري الي ان الادمان يؤثر علي صحة الشاب ويجعله غير منتج ومنحرف اخلاقيا وتتلاشي قيمه وعاداته وتقاليده مع انجرافه وراء هذه الابعاد التي تتداخل بعضها مع البعض وتتفاقم هذه الابعاد وتصنع آفة خطيرة تصيب المجتمع والشباب باعتبارهم نواة هذا المجتمع.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مقالات و كتاب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سنا للشباب :: كلام فى السياسيه-
انتقل الى: